طبريا

طبريا

يؤكد الإنجيل على أن الكثير من الناس في طبريا ذهبوا في قوارب إلى كفرناحوم للقاء يسوع. ويشهد التقليد المسيحي القديم على وجود جماعة يهودية-مسيحية قوية هناك. وقد ركز تقليد استمر دائما في الوجود، على أن كثيرا من المشاهد التي يرويها الإنجيل، حدثت هناك.


" على ان بعض السفن وصلت من طبريا الى مكان قريب من الموضع الذي اكلوا فيه الخبز ، بعد ان شكر الر".
وحنا 6:23

 

التقليد المسيحي

تعد طبريا المدينة الأكثر أهمية أمام بحيرة الجليل. ولا بد أنها كانت كذلك زمن المسيح أيضا: لأناها كانت مقر حاكم الربع هيرودس أنتيباس. فقد أسسها هو نفسه، مدينة جديدة بالكامل؛ وأطلق عليها اسم حاميه وصديقه الامبراطور تيبير قيصر. يتحدث الإنجيل بحسب القديس يوحنا، عن قوارب تصل من مدينة طبريا إلى المكان الذي تمت فيه أعجوبة تكثير الأرغفة (يوحنا 6: 23). وتبدو أهمية هذه المدينة المتزايدة أيضا بأن اسمها قد أطلق على البحيرة نفسها (يوحنا 6:1؛ 21:1).

بحسب ابيفانوس، فإن المسيحية قد تجذرت في طبريا بشكل ملحوظ في القرن 4، حين نجح أحد اليهود المرتدين إلى المسيحية، الكونت يوسف، في الحصول على تصريح من الامبراطور قنسطنطين، خاص ببناء كنيسة مكان الهيكل الوثني الذي خصص لأدريانوس. ونعلم من خلال ابيفانوس أيضا، وجود يهود آمنوا في المسيح في طبريا (كما في الناصرة وكفرناحوم)، والذين عملوا على نشر كتب العهد الجديد التي ترجمت إلى العبرية، والمحافظة عليها.

وقد اشار القديس ويلّيبالد في القرن 7، إلى وجود العديد من الكنائس التي وجدت جنبا إلى جنب مع المجامع اليهودية. وفي هذا العصر، بدأ التكلم عن حضور ليسوع في المدينة. إلا أنه تم ربط الجزء الأكبر من ذكريات رسالة يسوع في الجليل بطبريا خصوصا، خلال الفترة الصليبية (القرن 11-12) وما بعد، لأنه كان من الصعب أن تتم زيارة محيط البحيرة مع الكثير من الأمن. وقد حددت في هذا المكان الأحداث الانجيلية التالية: شفاء أبرص؛ ومنزل حماة بطرس؛ ومشهد الخاطئة التي أتت لتغسل قدمي يسوع بدموعها وتمسحهما بشعرها؛ وشفاء المرأة الحدباء؛ ومشهد قائد المئة؛ والمقعد الذي أُنزِل من السقف مع حمالته وشفي؛ واستقباله للمرأة الكنعانية القادمة من لبنان من نواحي صور وصيدا.

الموقع

وقد وجد فرنسيسكان حراسة الأرض المقدّسة في القرن 16 – 17، أمر كنيسة صليبية، وجدت بحال جيدة، مثيرا للإهتمام، وقد كانت هذه الكنيسة مستخدمة ولكن هامشيا. حصل عليها الفرنسيسكان نهائيا في عام 1847؛ وقاموا بترميمها في عام 1870. انها كنيسة القديس بطرس الحالية، تقع على شاطئ البحيرة، وقد دشنت باسم عطية الأولوية (أولوية بطرس): "إرعَ خِرافي" (يوحنا 21: 16).


1. الكنيسة والدير الفرنسيسكاني.
2. الجامع الكبير.
3. دير الروم الأورثوذكس.
4. قبر موسى بن ميمون.
5. قبر الرابي أكويفا.
6. المقبرة الاسلامية.
7. فندق المدينة.
8. القصر الصليبي.
9. دير راهبات الصليب المقدّس.
10. أبراج الأسوار التركية.

 

المعلومات

دير الأرض المقدّسة

ص.ب. 2257
14122 طبريا
إسرائيل.

هاتف: +972. 4 672.10.59
فاكس: +972. 4 671.59.06


ساعات فتح المزار المقدّس:
8 صباحا – 11:45 ظهرا؛ 14:30 ظهرا – 17:30 مساءا

  • كانون الثاني
    • الإثنين
    • الثلاثاء
    • الأربعاء
    • الخميس
    • الجمعة
    • السبت
    • الأحد
    • 1
    • 2
    • 3
    • 4
    • 5
    • 6
    • 7
    • 8
    • 9
    • 10
    • 11
    • 12
    • 13
    • 14
    • 15
    • 16
    • 17
    • 18
    • 19
    • 20
    • 21
    • 22
    • 23
    • 24
    • 25
    • 26
    • 27
    • 28
    • 29
    • 30
    • 31

الرزنامة

04/04/2015 CELEBRATIONS

Holy Sepulchre: 7.30 Easter Vigil – 18.00 Vespers– 00.30 Office

05/04/2015 CELEBRATIONS

Easter Sunday Holy Sepulchre: 7.30 Simple Entrance – 8.00 Solemn Mass & Procession – 17.00 Daily Procession

06/04/2015 CELEBRATIONS

Emmaus (Qubeibeh): 10.00 Solemn Mass (Custos) – 14.30 Vespers Holy Sepulchre: 8.00 Solemn Mass – 17.00 Daily Procession

24/04/2015 CELEBRATIONS

Capernaum: 17.00 Solemn Mass

26/04/2015 CELEBRATIONS

Jericho: 9.30 Solemn Mass

2011 - © Gerusalemme - San Salvatore Convento Francescano St. Saviour's Monastery
P.O.B. 186 9100101 Jerusalem - tel: +972 (02) 6266 561 - email: custodia@custodia.org