على خطى يسوع المسيح

على خطى يسوع المسيح

على خطى يسوع المسيح

الفترة المثالية للمكوث: تسعة أيام / ثمانية ليالي

اليوم الأول: بيت لحم ( كنيسة المهد – مغارة الحليب – حق الرعاة)

وَأَنْتِ يَا بَيْتَ لَحْمٍ أَرْضَ يَهُوذَا لَسْتِ الصُّغْرَى بَيْنَ رُؤَسَاءِ يَهُوذَا
لأَنْ مِنْكِ يَخْرُجُ مُدَبِّرٌ يَرْعَى شَعْبِي إِسْرَائِيلَ .( متى 6:2)


يبتدأ مسار الزيارة هذا من مكان ولادة يسوع المسيح، من مدينة بيت لحم وكنيسة الميلاد التي بناها الإمبراطور قسطنطين في القرن الرابع الميلادي، حيث يمكنك زيارة المغارة حيث ولد الطفل يسوع بحسب التقليد المسيحي. وإذا ما سرنا في الساحة المركزية الكبيرة الواقعة امام الكنيسة فإننا سنجد كنيسة مغارة الحليب على بعد 500 م إلى اليمين من كنيسة الميلاد، والتي بحسب التقليد المسيحي، فإنها المكان حيث سقطت على الارض بضع قطرات من الحليب أثناء إرضاع مريم العذراء للطفل يسوع ،محولة بذلك لون المغارة كلها إلى اللون الأبيض.
وهناك مكان آخر يُذكِر بميلاد يسوع المسيح، وهو حقل الرعاة الواقع في مدينة بيت ساحور، الذي بحسب التقليد المسيحي المكان حيث بشر الملاك الرعاة بميلاد الطفل يسوع.

• ويمكنك في بيت لحم، المكوث في بيت الحجاج الفرنسيسكاني " الكازانوفا".

اليوم الثاني: بيت لحم ( هيروديون)، قمران والبحر الميت

على بعد عشرة كيلومترات من مدينة بيت لحم، تقع قلعة الملك هيرودس الكبير على تلة مخروطية الشكل، حيث يمكن الاستمتاع بالمنظر الخلاب من قمة التلة، بالإضافة إلى روعة البقايا الأثرية لقصر هيرودس.
ويُقترَح أن تكون محطة التوقف الثانية في المسار، موقع قمران الأثري الواقع على بعد 2 كيلومتر من الشاطئ الشمالي– الغربي للبحر الميت. وتعود شهرة هذا الموقع لاكتشاف بعض مخطوطات البحر الميت القديمة والتي تعود للقرن الثاني قبل الميلاد. وهذه المخطوطات تحتوي نصوصاً من الكتاب المقدس ( مثل نصوص النبي إشعيا) ،بالإضافة إلى نصوص تصف الحياة الاجتماعية في قمران وتعود للعام 150 قبل الميلاد. واخيراً، فإنه من الصعب مقاومة الرغبة في الاستحمام في مياه البحر الميت الشديدة الملوحة.

اليوم الثالث: الناصرة ( كنيسة البشارة – كنيسة مار يوسف – وعين مريم العذراء ) ، طابور

"وَفِي الشَّهْرِ السَّادِسِ أُرْسِلَ جِبْرَائِيلُ الْمَلَاكُ مِنَ اللّهِ إِلَى مَدِينَةٍ مِنَ الْجَلِيلِ اسْمُهَا نَاصِرَةُ، إِلَى عَذْرَاءَ مَخْطُوبَةٍ لِرَجُلٍ مِنْ بَيْتِ دَاوُدَ اسْمُهُ يُوسُفُ. وَاسْمُ الْعَذْرَاءِ مَرْيَمُ". (لوقا 1،26).

الناصرة هي عاصمة الجليل حيث عاش القديس يوسف ومريم العذراء ويسوع بعد عودتهم من مصر.
يمكنك هنا زيارة بازيليكا البشارة المبنية في ستينات القرن الماضي والتي تقوم على موقع المغارة حيث ظهر الملاك لمريم العذراء. أما كنيسة القديس يوسف فتبعد عن بازيليكا البشارة 200 متر، ووفقاً للتقليد المعروف، تعتبر هذه الكنيسة بيت العائلة المقدسة. ومن هنا، يمكنك إتباع الطريق الرئيسي في الناصرة لزيارة عين مريم العذراء، حيث كانت نساء القرية يذهبن للتزود بالماء، وحيث شهدت مريم العذراء أول ظهور للملاك وذلك بحسب إنجيل جيمس.
و نوصي هنا بأن يكون جبل طابور " جبل النور" حيث تجلى الرب يسوع، آخر محطة للزيارة خلال اليوم الثالث هذا.

• وهنا يمكنك أيضاً المكوث في بيت الحجاج الفرنسيسكاني " الكازانوفا".

 بحيرة طبرية

اليوم الرابع: بحيرة طبرية (مجدلة- التابغة- كفر ناحوم)، جبل التطويبات.

بعد أن تترك الناصرة، يمكنك بسهولة زيارة بحيرة طبرية أو " بحر الجليل"، وهذان إسمان من بين الأسماء التي تطلق على هذا المكان. وتذكرنا هذه البحيرة الرائعة المحاطة بالتلال الجرداء، بالعديد من الأحداث التي يرويها الكتاب المقدس، فهنا وعلى شواطئ هذه البحيرة، ابتدأ يسوع حياته العلنية وجرت على يده العديد من العجائب. وهناك الكثير من الأماكن والمعابد التي بإمكانك زيارتها في الموقع وجميعها متقاربة من بعضها البعض مثل: كنيسة أولية بطرس، وموقع مجدلة الأثري وهو مكان ميلاد القديسة مريم المجدلية و كنيسة التابغة حيث حدثت معجزة تكثير الخبز والسمك.
وفي كفر ناحوم يمكنك التمتع بمشاهدة الحفريات التي تعمل على إظهار القرية حيث عاش وبشر يسوع المسيح، إضافةً إلى الكنيسة وايضاً النصب التذكاري للقديس بطرس المقام على أنقاض بيت القديس بطرس الحقيقي. كما يمكنك هنا إكمال المسير والتوجه صعوداً نحو جبل التطويبات حيث ألقى يسوع عظته حول التطويبات الإنجيلية.

• وهنا يمكنك أيضاً المكوث في بيت الحجاج الفرنسيسكاني " الكازانوفا".

اليوم الخامس: أريحا، العيزرية ، القدس

ثُمَّ نَادَى بَصَوْتٍ عَالٍ: «لِعَازَرُ اخْرُجْ!» فَخَرَجَ الْمَيْتُ وَالأَكْفَانُ تَشُدُّ يَدَيْهِ وَرِجْلَيْهِ، وَالْمِنْدِيلُ يَلُفُّ رَأْسَهُ. فَقَالَ يَسُوعُ لِمَنْ حَوْلَهُ: «حُلُّوهُ وَدَعُوهُ يَذْهَبْ!» " ( يوحنا 11: 43-44 )

في هذا اليوم الخامس، يمكن أن تكون مدينة أريحا وجهة الزيارة الاولى، ومن بعدها الرجوع للقدس. كلمة Yerikho
في العبرية تعني القمر، وهي أقدم مدينة مأهولة في العالم وأخفض بقعة تحت سطح البحر. وقد ادت الدراسات الأثرية إلى التوصل إلى أن الاستيطان الاول للمدينة يعود إلى 8000 سنة قبل الميلاد. وإن أريحا العبرية هي التي عرفها يسوع وفيها التقى بزكا العشار ( لوقا 19 :1-10). ويمكنك هنا مشاهدة شجرة الجميز ( شجرة زكا العشار) الوارد ذكرها في الإنجيل، وموقع تل السلطان الأثري وبقايا أريحا القديمة.
وإذا كان لديك الوقت، يمكنك زيارة موقع آخر مميز جداً لموقعه وللمناظر الخلابة: وهو دير قرنطل أو دير الأربعين التابع لطائفة الروم الأرثوذكس، والمرتبط بذكرى الأربعين يوما ً التي قضاها يسوع في الصحراء.
ولا يمكن هنا تجاهل موقع آخر هام جداً للمسيحيين ، وهو المكان حيث تعمد يسوع المسيح في نهر الأردن، ولقد تم حديثاً إجراء تحسينات على الموقع وهو مفتوح لزيارة العامة.
وفي طريق العودة من هنا إلى مدينة القدس، يمكنك التوقف لزيارة العيزرية وبيت أصدقاء يسوع: أليعازر ومرثا ومريم، وهو المكان حيث أقام يسوع أليعازر من الاموات. كما نقترح عليك عند العودة إلى مدينة القدس، القيام بجولة رائعة مشياً على الأقدام فوق أسطح البلدة القديمة، فهي تعتبر زاوية مميزة جداً وتعطي منظراً شاملاً لأحياء المدينة وللكنائس الرائعة والمساجد والكُنُس اليهودية.

القدس

اليوم السادس: القدس (طريق الآلام – كنيسة القبر المقدس- حائط المبكى والهيكل – جبل صهيون)

يمكنك تخصيص صباح هذا اليوم السادس لمدينة القدس القديمة وبشكلٍ خاص للاماكن المقدسة. ويمكنك هنا بدء الزيارة من كنيسة الجَلد حيث تبتدأ رياضة درب الصليب عبر طريق الآلام بمراحلها الأربعة عشر. ومن بين أبرز المحطات : المرحلة الثالثة حيث يقع يسوع للمرة الأولى، والمرحلة الرابعة حيث يلتقي بمريم العذراء، والمرحلة السادسة حين تمسح القديسة فيرونيكا وجهه بالمنديل والمرحلة السابعة حيث يقع يسوع للمرة الثانية. كما يمكنك هنا مشاهدة بقايا من عمود الجَلد.
وتلتقي المرحلة الأخيرة من درب الصليب بكنيسة القبر المقدس او بازيليكا القيامة ،وهذا الموقع بالطبع أقدس وأعز موقع على قلب المسيحية جمعاء. ولقد كان هذا الموقع في زمن المسيح، موقعاً يقع خارج أسوار المدينة ومن المحتمل أنه كان يستخدم كمدفن.
ويوجد في داخل الكنيسة موقع الجلجثة ( (Calvary وهو الاسم اللاتيني للجلجثة)، وحجر التحنيط حيث وُضِع جسد يسوع وتم دهنه بالطيب بحسب التقليد اليهودي، بالإضافة إلى القبر الفارغ.


"لا تندهشن، أنتُن تطلبن يسوع الناصري المصلوب، قد قام، ليس هو هاهنا. هو ذا الموضع الذي وضعوه فيه".
مرقص 16 :6 -7.

والآن نحو مكان آخر يتساوى بدرجة أهميته ولكن هذه المرة لدى اليهود، وهو حائط المبكى والدي يسمى بالعبرية ( (Kotel Hama’aravi وهو يشكل جزءاً أصلياً من الجدار الغربي الذي بناه الملك هيرودوس في العام 20 قبل الميلاد لدعم الهيكل الثاني ،الهيكل المذكور في الأناجيل.


وسترى في هذا الموقع العديد من اليهود، برؤوس مغطاة ويصلون ووجوههم مقابلة للحائط، وذلك في منطقتين منفصلتين واحدة للنساء وأخرى للرجال ( تماماً كما في الكنُس اليهودية).
وبإمكانك زيارة باحة حائط المبكى حيث يوجد اليوم أماكن عبادة إسلامية مثل: قبة الصخرة الرائعة والفخمة والمسجد الأقصى الذي لا يُسمح بزيارته لسوء الحظ.
بعد ذلك يمكنك الوصول إلى جبل صهيون باجتياز الحي اليهودي أولاً ومن ثم الحي الارمني وذلك من خلال باب صهيون. وهنا خلف الأسوار، توجد علية صهيون حيث أقام يسوع العشاء الأخير مع التلاميذ، وحيث ظهر يسوع لهم بعد قيامته من بين الاموات. ويقع على مقربة من علية صهيون، كنيسة رقاد مريم العذراء وكنيسة صياح الديك التي تخلد ذكرى صياح الديك عندما أنكره القديس بطرس.

• وهنا يمكنك أيضاً المكوث في بيت الحجاج الفرنسيسكاني " الكازانوفا".

اليوم السابع: القدس ( جبل الزيتون – الجسمانية – عين كارم )

"وأخرجهم خارجاً إلى بيت عينيا ورفع يديه وباركهم وفيما هو يباركهم أنفرد عنهم وأصعد إلى السماء" (لو 50:24-51)

يمكنك تخصيص صباح هذا اليوم، لزيارة جبل الزيتون، بينما نقترح زيارة قرية عين كارم الصغيرة في فترة ما بعد الظهر. يُعتبر جبل الزيتون موقعاً يشهد العديد من الأحداث الإنجيلية مثل: صعود يسوع إلى السماء، وتعليم الصلاة الربية للتلاميذ ( مغارة كنيسة ابانا( ،وبكاء يسوع على مدينة القدس ( كنيسة المبكى) ، والجسمانية واعتقال يسوع ( بازليك النزاع أو كنيسة الجسمانية وبستان الزيتون)، ومكان دفن والدته السيدة العذراء (قبر مريم العذراء) . ومن قمة الجبل يمكن الاستمتاع بمشاهدة المنظر الرائع للمدينة الذي أقل ما يقال عنه بأنه غير اعتيادي. وعلى بعد ثمانية كيلومترات من القدس نحو وادي مليء بالأحراش، تقع قرية عين كارم التي بحسب التقليد المسيحي، عاشت فيها إليصابات وزوجها زكريا وحيث وُلِد يوحنا المعمدان. ويمكنك هنا زيارة كنيسة الزيارة التي تخلد ذكرى زيارة مريم العذراء لخالتها إليصابات، بالإضافة إلى كنيسة يوحنا المعمدان.

اليوم الثامن: ياد فاشيم، عماوس القبيبة


يعتبر ياد فاشيم متحفاً مخصصاً للمحرقة ويقع على تلة الذخيرة ، وهو مكان يتوجب على زوار القدس زيارته. وتعني تسمية ياد فاشيم " نصب تذكاري واسم ) وهي تعبير مُقتَبس من كلمة النبي أشعيا:
"إِنِّي أُعْطِيهِمْ فِي بَيْتِي وَفِي أَسْوَارِي نُصُباً وَاسْماً أَفْضَلَ مِنَ الْبَنِينَ وَالْبَنَاتِ. أُعْطِيهِمُ اسْماً أَبَدِيّاً لاَ يَنْقَطِعُ (إشعياء 56: 5 ).
وإنها لزيارة مؤثرة من شأنها أن تترك لديك بالتأكيد ذكرى لا تمحى.
وفي فترة بعد الظهر، يمكنك الذهاب إلى عماوس القبيبة الواقعة غرب مدينة القدس، وهي المكان حيث ظهر يسوع لتلميذيه "قلوبا" (كليوفاس) و"سمعان" بعد قيامته من بين الاموات. وهنا يوجد معبد يُخلد هذا الحدث والذي يحوي بقايا بيت روماني ( وهو بيت كليوفاس بحسب التقليد القديم)، ودير فرنسيسكاني بجانب الكنيسة ، إضافةً إلى شارع روماني وبقايا قرية صليبية لا زالت معالم البيوت والدكاكين فيها واضحة للعيان.

اليوم التاسع: قيسارية ماريتيما

بإمكانك تخصيص صباح هذا اليوم الأخير لزيارة قيسارية ماريتيما القديمة والتي تُعتَبر إحدى أهم المواقع الأثرية في إسرائيل. بنى الملك هيرودس الكبير هذه المدينة قرابة العام 20 قبل الميلاد مع مينائها الرائع واسماها قيسارية نسبة إلى القيصر الروماني (أوغسطس). ولقد كانت المدينة إبان العهد الروماني، مركزاً هاماً للتجارة وللأحداث السياسية والثقافية والدينية. وفيها عمد القديس بطرس الضابط الروماني كورنيليوس وعائلته. ويُمكنك أيضاً زيارة القلعة الصليبية والميناء والمدرج الروماني وقناة المياه الهيرودية ، إضافةً إلى العديد من البقايا الأثرية التي تعود للفترة الرومانية-البيزنطية.

على خطى يسوع المسيح

  • Betlemme - Basilica della Natività
  • Monte Tabor - Santuario della Trasfigurazione
  • Lago di Tiberiade
  • Tabga - Priamato di Pietro
  • Cafarnao
  • Monte delle Beatitudini
  • Gerusalemme
  • Via Dolorosa
  • Santo Sepolcro
  • Edicola del S. Sepolcro
  • Kotel - Muro Occidentale
  • Basilica della Natività (interno)
  • Cupola sulla Roccia (Qubbat al-Sakhra)
  • Cenacolo
  • Getsemani - Basilica dell'Agonia
  • Souk - mercato arabo
  • Cesarea - acquedotto romano
  • Betlemme - Chiostro di S. Caterina
  • Grotta della Natività
  • Herodium
  • Qumran
  • Mar Morto
  • Nazaret - Basilica dell'Annunciazione
  • Grotta dell'Annunciazione
  • شباط
    • الإثنين
    • الثلاثاء
    • الأربعاء
    • الخميس
    • الجمعة
    • السبت
    • الأحد
    • 1
    • 2
    • 3
    • 4
    • 5
    • 6
    • 7
    • 8
    • 9
    • 10
    • 11
    • 12
    • 13
    • 14
    • 15
    • 16
    • 17
    • 18
    • 19
    • 20
    • 21
    • 22
    • 23
    • 24
    • 25
    • 26
    • 27
    • 28

الرزنامة

04/04/2015 CELEBRATIONS

Holy Sepulchre: 7.30 Easter Vigil – 18.00 Vespers– 00.30 Office

05/04/2015 CELEBRATIONS

Easter Sunday Holy Sepulchre: 7.30 Simple Entrance – 8.00 Solemn Mass & Procession – 17.00 Daily Procession

06/04/2015 CELEBRATIONS

Emmaus (Qubeibeh): 10.00 Solemn Mass (Custos) – 14.30 Vespers Holy Sepulchre: 8.00 Solemn Mass – 17.00 Daily Procession

24/04/2015 CELEBRATIONS

Capernaum: 17.00 Solemn Mass

26/04/2015 CELEBRATIONS

Jericho: 9.30 Solemn Mass

2011 - © Gerusalemme - San Salvatore Convento Francescano St. Saviour's Monastery
P.O.B. 186 9100101 Jerusalem - tel: +972 (02) 6266 561 - email: custodia@custodia.org