الحراسة

بخصوصنا

نحن جماعة من المسيحيين المدعوين من قبل الله في كل ركن من أركان العالم لمهمة خاصة :

نحن ننتمي إلى مجموعة دينية في الكنيسة الكاثوليكية، رهبنة "الإخوة الأصاغر"، الفرنسيسكان.

تدفعنا محبة المسيح الفقير المصلوب، مؤسسنا القديس فرنسيس الأسيزي، توجه إلى الشرق الأوسط في بداية القرن الثالث عشر، لكي يلمس الأماكن، والتي إلى يومنا هذا تقدم شهادة لا تستبدل، في كشف الله ومعرفته، وحب الله لبني البشر.


اجتمع القديس فرنسيس خلال رحلته إلى الحج، ورغم الحروب الصليبية، بسلطان مصر مالك الكامل ابن أخ صلاح الدين، الذي كان حاكما للأراضي المقدسة في ذلك الوقت وأجرى معه حوارا بشأن هذه البلاد .كان اللقاء سلميا، وشهد بداية وجود الفرنسيسكان في الأراضي المقدسة، وأثّر بالتالي على وجودنا هنا على مر القرون وإلى يومنا هذا .

ومع مرور الزمن اتخذ الفرنسيسكان اسم
"حراسة الأرض المقدسة"



يتجلى لدى القديس فرنسيس والفرنسيسكان، حب تجسد المسيح في قلوبهم، ولهذا أحبوا الأرض المقدسة منذ نشأتهم. حب هذه الأرض يعني لنا حب المسيح، لأن التجسد لايمكن أن يتم بدون مكان. ولا نستطيع أن نفكر بالمسيح دون أن نحبه ونحب أرضه أيضًا .وبسبب تعلق الفرنسيسكان بإنجيل المسيح وتجسده، فإن كنيستنا الكاثوليكية أوكلت إلينا مهمة المحافظة على أماكن خلاصنا .
ثمة وسائل ملموسة للسهر على الأماكن المقدسة مثل: إحياء الأماكن المقدسة من أجل الحجاج والكنائس المحلية، وذلك من خلال الليتورجيا، الترحيب بالزوار الذين يفدون من أنحاء العالم، للصلاة، والتجمع هنا، والمحافظة على الأبنية في هذه الأماكن نظرا لفعاليتها وقدسيتها .
تعيش الكنائس المسيحية المحلية جنبا إلى جنب في الأراضي المقدسة. وتتألف الكنائس المحلية من أبرشيات ذات طقوس وتقاليد دينية مختلفة (غربية وشرقية). ونحن الفرنسيسكان، نتولى مسؤولية خاصة حيال الأبرشيات المختلفة التي يعيش قلبها ومركزها في الأماكن المقدسة .
ويدفعنا حب الحجارة التي تحافظ على ذكرى يسوع إلى حب الحجارة الحية، أبناء الكنائس المسيحية، والتي تعيش هنا منذ قرون. وتمارس حراسة الأرض المقدسة كثيرا من الأنشطة التكوينية والاجتماعية، والتي تهدف إلى تدعيم الوجود المسيحي في الأرض المقدسة، مثل: المدارس، تشييد المنازل، مساعدة المحتاجين على أشكالهم.
تم تحضير مرشدين روحيين وتجهيز بيوت للضيافة، لخدمة الحجاج المسيحيين الوافدين من كل أنحاء العالم. فضلا عن الصلاة لضمان النعمة، والقدرة على الاحتفال بأسرار الخلاص في الأماكن المقدسة

وختاما: نحن إخوة في رهبنة "الرهبان الأصاغر" في الأرض المقدسة. فنحافظ، نعد ونجعل الأماكن التي يبدأ فيها الإيمان المسيحي، جديرة بالاستقبال والترحيب، لمن يرغب العيش في هذه الأماكن، ولكي يعلن العجائب في محبة الرب الذي أراد أن يصبح بشرا مثلنا هنا، من أجل خلاص العالم.

  • آب
    • الإثنين
    • الثلاثاء
    • الأربعاء
    • الخميس
    • الجمعة
    • السبت
    • الأحد
    • 1
    • 2
    • 3
    • 4
    • 5
    • 6
    • 7
    • 8
    • 9
    • 10
    • 11
    • 12
    • 13
    • 14
    • 15
    • 16
    • 17
    • 18
    • 19
    • 20
    • 21
    • 22
    • 23
    • 24
    • 25
    • 26
    • 27
    • 28
    • 29
    • 30
    • 31

الرزنامة

04/04/2015 CELEBRATIONS

Holy Sepulchre: 7.30 Easter Vigil – 18.00 Vespers– 00.30 Office

05/04/2015 CELEBRATIONS

Easter Sunday Holy Sepulchre: 7.30 Simple Entrance – 8.00 Solemn Mass & Procession – 17.00 Daily Procession

06/04/2015 CELEBRATIONS

Emmaus (Qubeibeh): 10.00 Solemn Mass (Custos) – 14.30 Vespers Holy Sepulchre: 8.00 Solemn Mass – 17.00 Daily Procession

24/04/2015 CELEBRATIONS

Capernaum: 17.00 Solemn Mass

26/04/2015 CELEBRATIONS

Jericho: 9.30 Solemn Mass

2011 - © Gerusalemme - San Salvatore Convento Francescano St. Saviour's Monastery
P.O.B. 186 9100101 Jerusalem - tel: +972 (02) 6266 561 - email: custodia@custodia.org