مائدة إفطار في القدس بدعوة من حراسة الأرض المقدسة

06/06/2018
بمبادرة من حراسة الأرض المقدسة وفي أجواء من التكافل والتعاضد أعِدت مائدة إفطار في فندق كازانوفا القدس دُعي إليها عدد من المسلمين والمسيحيين.

في مشهد يعكس روح الأخوة والتعايش الإسلامي المسيحي، استضافت حراسة الأرض المقدسة مجموعة من الشخصيات الإسلامية والمسيحية على مائدة إفطار يوم الأول من حزيران على روف فندق كازانوفا الذي أقامه الفرنسيسكان في القرن السادس عشر في قلب البلدة القديمة في القدس على بعد حوالي مئة متر من كنيسة القيامة.

واستقبل الأب إبراهيم فلتس، مستشار حراسة الأرض المقدسة، الضيوف فردا فردا، وبابتسامته المعهودة وروحه المرحة أضفى على اللقاء طابعا حميميا. .





الأب إبراهيم فلتس
مستشار حراسة الأرض المقدسة

وعلى إيقاع التقارب الإسلامي المسيحي الذي تعكسه هذه الإطلالة المدهشة للقدس قبل موعد الإفطار بقليل، قدّم محبوب العرب الفنان يعقوب شاهين أغنية فيروز "زهرة المدائن" ومطلعها: "لأجلك يا مدينة الصلاة أصلي. لأجلك يا بهية المساكن يا زهرة المدائن. يا قدس يا قدس يا قدس".

وبعد تناول وجبة الإفطار تحدث الأب فرانشيسكو باتون مشيدا بأهمية هذا اللقاء واعتبره امتدادا أخويا للقاء الذي جمع القديس فرنسيس الأسيزي بالملك الكامل عام 1219.

ثم ألقى وزير شؤون القدس عدنان الحسيني كلمة أشار من خلالها إلى أن هذا اللقاء رسالة حقيقية تميّز فلسطين بمسلميها ومسيحييها.

عدنان الحسيني
وزير شؤون القدس

2018/06/01 © Ilaria Cesanelli