اقامة الحفل السنوى الخامس للارض المقدسة في واشنطن

17/07/2018
اقام دير الفرنسيسكان للارض المقدسة في واشنطن حفله السنوى الخامس يوم السبت 14 تموز ( يوليو ) . وبرزت الفقرة المميزة للحفل الذي دام نهارا كاملا بشكل حلقة خاصة من قبل طلاب وموسيقيي معهد مانيفيكات في القدس الذي قاموا بتقديم برنامج ضم موسيقى الات واصوات داخل كنيسة الدير .

وكما جرت العادة في الماضي فان الحفل شمل نشاطات مختلفة حيث سنحت الفرصة للزوار بتذوق الاكل الشرقي العربي ، وشراء منتوجات تطريز واعمال تذكارية من خشب الزيتون والصابون وزيت الزيتون بالاضافة الى منتوجات اخرى منوعة من الارض المقدسة. كما واعدت مكتبة شرق اوسطية معرضا احتوى على تشكيلة كتب حول تاريخ والقضايا المحيطة بالمنطقة . وكانت يومها ايضا فرصة للزوار ان يتعلموا الخط العربي من خلال تدريبات متواضعة . وقام الزوار كذلك خلال النهار بجولات داخل كنيسة الدير – بما تتضمنه من مصغرات من عدة مواقه مقدسة موجودة في الارض المقدسة شملت على سبيل المثال الجلجلة والمبنى حول قبر السيد المسيح وقبور روما القديمة في الجدران الصخرية .

وقد حظيت كل من جامعة بيت لحم ، ومستشفى العائلة المقدسة في بيت لحم والموءسسة المسكونية في الارض المقدسة ، ومركز يوحنا بولس الثاني في واشنطن ، والاخوية العلمانية التابعة للرهبنة الفرنسيسكانية ومقرها الدير- كل منها على طاولة معلومات ، مهمتها تزويد نشرات اعلامية حول نشاط كل منها. وقد تواجد ايضا في المكان ذاته حانوت خاص بالهدايا التذكارية وكذلك هيئة البستنة ومهمتها رعاية المشاريع الزراعية التي تقام في كنف الدير.

واجريت خلال النهار حلقات دراسية ومن ضمنها قامت موسسة جامعة بيت لحم وطلاب من الجامعة بانشاد اغان " اصوات من بيت لحم ". ومن جانبه قام المسيو ميشيل باو، سفير موء سسة مالطا ، بالقاء كلمة عنوانها :" الرجاء والشراكة يوجدان السلام في الارض المقدسة". بالختام قام الاب بنجامين اويسو، المقيم في الدير عينه ، بتقديم شرح وافي حول تاريخ الرهبنة الفرنسيسكانية التي امتدت عبر ما يزيد عن ثمانية عصور في الارض المقدسة .


الاب جريغ فريدمان الفرنسيسكاني
دير الرهبان الفرنسيسكان في واشنطن
د